هكذا تتجنب حشرة القراد في صيف المانيا


فصل الصيف هو للأسف فصل الحشرات اللادغة أيضا مثل القرادة التي عادة ما تنقل العدوى وتنشر الأمراض. وأهم طريقة لمواجهتها هي الوقاية الفعالة عبر أساليب عدة.

الإصابة بلدغة القراد يمكن أن تنتهي بأعراض خطيرة، تتمثل بالصداع والحمى، فضلاً عن آلام في المفاصل وطفح جلدي، وقد تصل إلى فقدان الوعي.
 والسؤال هنا: ما الذي يجب علينا إتباعه عند الإصابة بلدغة القراد؟ ومتى تكون الإصابة بلدغة القراد خطيرة؟

يقدر عدد أنواع القراد في العالم بأكثر من 800 نوع، بعضها يمكن أن ينقل بكتيريا تعرف باسم "بكتريا البوريليا". وهنا يتوجب على المصاب الذهاب إلى الطبيب، فعلاج اللدغة في هذه الحالة لا يمكن إلا بمضادات حيوية. ومن يصاب بلدغة القراد يتوجب عليه إزالة القراد، وهو أمر ليس بالسهل، ذلك أنه يلتصق بالجلد. ويشدد خبراء الصحة على عدم سحقه قبل إزالته من الجسم. لذلك، فإن أفضل طريقة لانتزاع القراد تتمثل في إمساكه بواسطة ملقط أو بالأصابع على أن يتم ارتداء القفازات ومن ثم سحب القراد ببطء لانتزاعه بشكل كامل. أما سحب القراد بسرعة قد يؤدي إلى بقاء أجزاء منه تحت الجلد، وهنا ينصح بغسل مكان اللدغة بالماء الدافئ مرتين يومياً حتى الشفاء التام.

مؤشرات تدل على خطورة اللدغة
ربما ليست كل لدغات القراد خطيرة، ورغم ذلك ينصح خبراء الصحة بضرورة مراقبة اللدغة لمدة أسبوعين على الأقل، فإذا بدأت اللدغة بالانتفاخ وزاد حجمها وأصبحت كدائرة حمراء، حينها ينصح الأطباء بضرورة مراجعة الطبيب، فهذه المؤشرات تدل على ضرورة علاج اللدغة بالمضادات الحيوية.
حتى وإن لم تكن لدغة القراد خطيرة، إلا أن الإصابة بها ربما تكون حافزاً للتفكير في اتخاذ احتياطات مناسبة من الإصابة باللدغة مستقبلاً، وذلك بارتداء الملابس فاتحة اللون أثناء التنزه مع إمكانية استخدام بعض السوائل التي ترش على الجسم والتي تبقي القراد بعيداً لبعض الوقت. كما ينصح الأطباء بضرورة الحصول على تطعيم يقي الجسم من العدوى التي تنتقل عبر القراد. كما يتعين تجديد التطعيم مرة كل خمسة أعوام للشباب وكل ثلاثة أعوام لكبار السن والأطفال والمرضى.

الخبيرة السويدية في عالم الحشرات كاثرينا أورنستين 

تحدثت الخبيرة السويدية في عالم الحشرات كاثرينا أورنستين لراديو (إيكوت) السويدي عن كيفية تجنب حشرة القراد التي تكثر في السويد خلال فصل الصيف، والتي تعتاش على دماء الحيوانات والإنسان أيضاً وما قد تسببه من أمراض مثل borrelia أو TBE.

وقالت أورنستين، إن الملابس والأحذية المطاطية قد يكون لها دور في الحماية من هذه الحشرة، وفي خلاف ذلك، يمكن أن تساعد المستحضرات الطاردة للبعوض في ذلك.

ألمانيا اليوم ا دوتشه فيله

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.