برلين عاصمة الجريمة” الجديدة في ألمانيا خلفاً لفرانكفورت التي كانت أكثر المدن الألمانية أمناً

اشتهرت مدينة فرانكفورت الألمانية منذ فترة طويلة بأنها “عاصمة الجريمة” في البلاد، في إشارة إلى تسجيل أعلى معدل للجرائم بالمقارنة بعدد السكان فيها، إلا أن بيانات وزارة الداخلية الاتحادية لعدد الجرائم المسجلة العام الماضي التي سيقدمها الوزير توماس دي ميزير يوم الاثنين القادم، تظهر أن برلين باتت تستحق هذه الصفة.وتظهر بيانات السجل الجنائي لدى الشرطة الألمانية، أنه تم تسجيل ١٦١٦١ جريمة لكل ١٠٠ ألف نسمة في برلين العام الماضي، كما ارتفع معدل الجرائم على نطاق البلاد بنسبة ٠.٧٪ على ما نشرت صحيفة “دي فيلت” يوم السبت.ويحتل المركز الثاني في قائمة المدن التي تشهد أكبر عدد من الجرائم لايبزيغ شرق البلاد، بمعدل ١٥٨١١، ثم هانوفر عاصمة ولاية ساكسونيا السفلى ١٥٧٦٤، ثم مدينة فرانكفورت التي طالما تصدرت الترتيب في المركز الرابع هذه المرة بـ ١٥٦٧١ جريمة.أما في ترتيب أكثر المدن أمناً في ألمانيا، حافظت ميونيخ على الصدارة، حيث سجلت الشرطة ٧٩٠٩ جريمة لكل ١٠٠ ألف نسمة. وحلت مدينة بافارية أخرى المركز الثاني وهو أوغسبورغ (٧٩٨٨ جريمة)، ثم مدينة أوبرهاوسن في ولاية شمال الراين فستفاليا في المركز الثالث بـ (٨٢٨٥ جريمة) تليها مدينة فسبادن.وأظهرت الإحصائيات أيضاً أن احتمالات تعرض المرء لجريمة سرقة أو قتل أو سطو متفاوت وفقاً للولايات، فحلت بعد برلين وبريمن وهامبورغ، ولاية شمال الراين فستفاليا في المركز الرابع في ترتيب الولايات التي تشهد أكبر معدل للجرائم، بمعدل ٨٢٢٥ لكل ١٠٠ ألف نسمة. أما أكثر الولايات أمناً فهي بادن فورتمبرغ بمعدل ٥٥٩٩ جريمة، تليها ولايات هيسن ورايندلاند بفالز وبايرن.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.